• ×

05:23 صباحًا , السبت 8 جمادي الثاني 1439 / 24 فبراير 2018

- آخر تحديث 09-22-1438

حراك كبير للرياضة السعودية تقوده الهيئة العامة للرياضة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
المصدر - الرياض : واصلت الهيئة العامة للرياضة عملها المستمر والمتواصل، في تفعيل عدد من المبادرات والاتفاقيات التي وقعها معالي رئيس مجلس الإدارة تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ في الشهرين الماضيين , من أجل نشر ثقافة الألعاب الرياضية المتنوعة والمختلفة، في سبيل صناعة رياضة جاذبة ومشوقة، تحفز المجتمع على ممارسة الرياضة بكافة أشكالها وأنواعها، وتزيد من اهتمام وحضور الجماهير لمتابعة كل الألعاب والمسابقات بمختلف المسميات .
ولعل آخرها توجيه رئيس الهيئة العامة للرياضة باستحداث بطولة الملك عبدالعزيز الدولية للخيل؛ إيماناً واعتزازاً بما تمثله الخيل من أصالة وإرث تاريخي، يجسد هوية المملكة العربية السعودية، والتي تعتبر امتدادا للحراك الكبير الذي تقوم به هيئة الرياضة في تفعيل تلك المبادرات المتنوعة والنوعية، بعد أن نجحت في استضافة بطولة "كأس الملك سلمان للشطرنج" بالعاصمة الرياض، كأول مرة تقام فيها بطولة من هذا النوع على مستوى العالم، حيث حظيت باهتمام رفيع وبالغ من معالي رئيس مجلس الإدارة، منذ إبرامه في منتصف أكتوبر الماضي اتفاقية تعاون مشترك مع رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج، في العاصمة البريطانية لندن، حيث حل ما يقارب الـ 400 ضيف يمثلون 90 دولة من مختلف دول العالم، ما بين لاعبين ولاعبات وحكام وإداريين وفنيين ومراقبين وإعلاميين على المملكة، في الفترة من 24 وحتى 30 من شهر ديسمبر 2017، وخصص للبطولة التي شارك فيها نخبة من أفضل اللاعبين المصنفين الأوائل في العالم جوائز مالية بلغت مليوني دولار، لأول مرة في تاريخ بطولات الاتحاد الدولي للشطرنج.
وواصلت الهيئة العامة للرياضة عملها في الاستعداد لثاني البطولات المقامة في أراضي المملكة , فور الانتهاء من بطولة كأس الملك سلمان للشطرنج، ،حيث استضافت الرياض "سباق الأبطال للسيارات"، والذي يضم نخبة من متسابقي السيارات العالميين، خلال يومي 2-3 فبراير الجاري في استاد الملك فهد الدولي بالرياض .
و يأتي هذا السباق العالمي من ثمرات الاتفاقيات التي أبرمها معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ في لندن، مع جونسون فريدريك .
من جانبه وجه معالي رئيس مجلس الهيئة العامة للرياضة تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، بإقامة حدث رياضي جديد، تمثل في الإعلان عن إقامة سباق "ماراثون الرياض الدولي"، في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، بجوائز تصل إلى مليوني ريال، إضافة إلى ثلاث سيارات هدايا عينية للفائزين، ويأتي ذلك ضمن الأهداف لزيادة الوعي الرياضي في المجتمع، وتحفيزه على ممارسة هذه الرياضة المهمة، وبغرض نشر ثقافة "ممارسة الرياضة" بين أفراد المجتمع.
وسيكون سباق ماراثون الرياض الدولي مفتوحاً لجميع الأعمار من مواطنين ومقيمين للمشاركة، وذلك على ثلاث مسافات ( 4 كيلو مترات - 8 كيلو مترات - 21 كيلو مترا)، بالإضافة إلى إتاحة المشاركة لذوي الاحتياجات الخاصة، فيما سيشارك الاتحاد السعودي للرياضة المجتمعية في هذا الحدث الرياضي الكبير، بإقامة العديد من الفعاليات المصاحبة والنشاطات المجتمعية المتنوعة.
كما تستعد المملكة لاستضافة حدث رياضي مختلف، يتمثل في إقامة نهائي السوبر العالمي للملاكمة على كأس محمد علي كلاي، في جدة شهر مايو المقبل، وذلك بعد الاتفاقية الموقعة من قبل معالي رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، والتي تتضمن إنشاء أكاديمية لإعداد الملاكمين السعوديين الناشئين؛ ليكونوا في مستوى المنافسة لهذه اللعبة، إضافة إلى استضافة المملكة نهائي بطولة العالم للدرون DRL في النصف الثاني من العام الحالي، بمشاركة الأبطال والمحترفين في هذه اللعبة الشعبية المتنامية.
بواسطة : وسام
 0  0  33
Powered by Dimofinf cms Version 4.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Ltd.